قادة قطاع المياه يحددون معالم مسيرة التحول الرقمي للمرافق

ترسم الورقة البحثية الصادرة عن الجمعية الدولية للمياه ("آي دبليو إيه") وشركة "زايلم" توجهات التبني الرقمي وتحدد الإرشادات الرئيسية للمساعدة في دفع هذا التحول إلى الأمام

إدنبرة، اسكتلندا-الأربعاء 12 يونيو 2019 [ ايتوس واير ]

  • يسّخر المنشور الرؤى الخاصة بـ40 مرفقاً وبأكثر من 20 قائد فكر في القطاع على مستوى العالم
  • يتيح منحنى تبني المياه الرقمية الجديد للمرافق إمكانية رسم معالم تقدمها في مسيرة التحول الرقمي؛ ويحث التقرير قادة قطاع المياه على التفكير بجرأة في مستقبلهم الرقمي والأثر الذي يمكن أن يتركوه على مستجمعات المياه ومجتمعاتهم الواسعة

(بزنيس واير): أصدرت اليوم كل من الجمعية الدولية للمياه ("آي دبليو إيه") وشركة "زايلم" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: XYL)، الرائدة عالمياً في مجال تقنيات المياه، ورقة بحثية شاملة بعنوان: "المياه الرقمية: قادة القطاع يحددون معالم مسيرة التحول نحو الرقمنة".

وعند البحث في كيفية مساهمة الرقمنة في تحويل قطاع المياه، يوّفر هذا المورد الهام لصنّاع القرار في هذا المرفق إرشادات قابلة للتنفيذ لحثهم على الإسراع في تبني الحلول الرقمية ومواجهة التحديات الملّحة في مجال المياه. وتقدّم هذه الورقة البحثية أيضاً منحنى تبني المياه الرقمية، وهي أداة جديدة قيّمة من شأنها مساعدة المرافق على تقييم نضوجها الرقمي ورسم خريطة مستقبلها الرقمي. وعمل ويل سارني، المؤلّف وقائد الفكر في مجال المياه، والرئيس التنفيذي لمؤسسة "ووتر فاوندري"، كمؤلف رئيسي لهذا التقرير.

وتجدر الإشارة إلى أن التحديات العالمية للمياه، مثل تغير المناخ والنمو السكاني والتوسع الحضري وشيخوخة البنية التحتية، آخذة في التفاقم أكثر فأكثر. تُشير آخر البيانات الصادرة عن الأمم المتحدة إلى أنّ حوالي 3.6 مليار شخص- أي حوالي نصف سكان العالم- يعيشون في مناطق يُحتمل شُحّ المياه فيها لفترة لا تقل عن شهر واحد كلّ عام، وبحلول عام 2050، قد يُعاني أكثر من 5 مليارات نسمة من نقص المياه نتيجة لضغوطات مثل التغيّر المناخي، والطلب المتزايد، والإمدادات الملوثة. وفي هذا السياق، تحوّلت مرافق المياه ومياه الصرف الصحي نحو استخدام حلول جديدة ومبتكرة بما في ذلك التقنيات الرقمية للدفع بالإدارة المستدامة للمياه إلى الأمام.

وفي هذا الصدد، قالت كالا فايرافامورثي، المديرة التنفيذية للجمعية الدولية للمياه: "في الوقت الذي تتصاعد فيه وطأة التحديات العالمية للمياه، توّفر الحلول الرقمية أساليب جريئة وجديدة للمجتمعات حول العالم لتحسين وإدارة هذا المورد الثمين والحفاظ عليه". وأضافت: "تستفيد الورقة البحثية، التي تحمل عنوان ’المياه الرقمية: قادة القطاع يحددون معالم مسيرة التحول نحو الرقمنة‘، من آراء أعضاء الجمعية الدولية للمياه لمساعدة المرافق على التعلّم من أقرانها، وتسخير قوة التقنيات الرقمية وتمكين المجتمعات حول العالم من أن تصبح في أمن مائي. وفي حال اتحدّنا معاً سنتمكّن من رسم معالم مستقبلنا المائي".

ومن جانبه، قال باتريك ديكر، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "زايلم": "يجب على العالم أن يفكّر مليّاً في كيفية التعامل مع المياه بطريقة مختلفة عن المعتاد. ببساطة لا يوجد خيار آخر. إذ إنّ تحديات المياه مثل الشح والقدرة على تحمل التكاليف والقدرة على الصمود تعرّض ملايين الأرواح البشرية للخطر، وكذلك بيئتنا واقتصادنا العالمي، وتعيق التقدم الاجتماعي. لا تشكّل هذه التهديدات الملّحة مشكلة على المدى البعيد في المستقبل. فهي تلقي بكاهلها علينا الآن، ولا تلبث أن تتفاقم يوماً بعد يوم. نحن بحاجة إلى اتخاذ خطوة نحو التغيير، والابتكار الرقمي هو الحل. هذه الورقة هي دعوة لأصحاب المصلحة في مجال المياه حول العالم لحثّهم على التحرّك. لدينا فرصة العمر للتمكّن من إيجاد حل لأزمة المياه وتغيير التاريخ - دعونا نغتنم هذه الفرصة".

دروس قيّمة من المرافق في المسيرة الرقمية

تّوفر الورقة البحثية "المياه الرقمية: قادة القطاع يحددون معالم مسيرة التحول نحو الرقمنة" رؤى قيّمة لمرافق المياه في جميع مراحل الرقمنة. ويشارك التقرير أيضاً الرؤى الرئيسية والآراء الخاصة بقادة المرافق.

وقال ريتشارد أبياه أوتو، الرئيس التنفيذي للشؤون التقنية في شركة غانا للمياه المحدودة، وهي واحدة من حوالى أربعين مرفقاً قدموا مساهماتهم في هذه الورقة البحثية: "العالم يسير نحو تبني المزيد من التقنيات. شهدت شركة غانا للمياه زيادة بنسبة 14 في المائة في الإيرادات بعد أن ساهمت التقنيات الرقمية في تعزيز فعالية تحصيل فاتورة المياه وتزويد العملاء بخيار الفوترة عبر الجوال".

وقال بيجو جورج، نائب الرئيس التنفيذي لشركة "دي سي ووتر" في سياق تعليقه على الأمر: "يجب أن تصبح الاستراتيجية الرقمية الاستراتيجية الخاصة بالشركات. لا يقتصر خيارك على البقاء مكتوف اليدين وانتظار ما سيحدث، لا بل عليك التخطيط لتحقيق ما تريد. عليك أن تدرّب الموظفين لديك، وأن تعيد مراجعة جميع العمليات. ويتوّجب عليك تصميم أنظمتك التي من شأنها تزويدك بالبيانات التي تحتاج إليها من أجل اتخاذ قرارات فعالة".

وقالت كلير فالزون، الرئيسة التنفيذية لشركة "نوفا فيوليا"-فرنسا: "إذا كنت في حيرة من أمرك، إبدأ بالمحاولة فقط. حاول على نطاق ضيّق إن كنت لا تجرؤ على الغوص في الأحلام الكبيرة. هذه مجرد بداية لمسيرة المياة الرقمية، وإن كنت ممن لا يعتمدون على التقنيات الرقمية، فإن شخصاً آخر سوف يفعل ذلك".

تشمل الخطوات الرئيسية المتواجدة في التقرير ما يلي:

1. إنشاء خارطة طريق رقمية شاملة واستراتيجية عمل واضحة: يجب أن تقوم المرافق بخلق إجماع داخلي حول ما ستحتوي عليه المسيرة الرقمية، والحفاظ على نتائج العملاء والأعمال كنقاط محورية في عملية الرقمنة برّمتها، وتثقيف أصحاب المصلحة الرئيسيين (أي المستهلكين والسياسيين والمساهمين والإدارة والموظفين).

2. خلق ثقافة الابتكار: يجب على مشغّلي المرافق، وموظّفي قسم تكنولوجيا المعلومات والخدمات المالية، والتقنيين، والرؤساء التنفيذيين، وآخرين، أن يستكشفوا ويحددوا التقنيات الجديدة. إلا أنه، ومن أجل الدفع بتبني هذه التقنيات إلى الأمام، يجب أن تركّز المرافق على تعزيز الفضول والكفاءة على نطاق المؤسسة لاحتضان الابتكار الرقمي.

3. الاستفادة من المشاريع الريادية من أجل عقلية ذكية ومرنة: توّفر المشاريع الريادية وسيلة لاستكشاف التقنيات الجديدة، وتحقيق الزخم، وخلق فهم أكثر شمولية لآثارها المادية والمالية على العمليات قبل الالتزام بالتنفيذ على نطاق واسع.

4. تطوير البنية لتحسين استخدام البيانات: يعد تطوير مخازن للبيانات، حيث تصبح مجموعات البيانات التشغيلية متاحة لبعض الأخصائيين لاستخدامها في وظائفهم في الخدمات المالية والهندسة وتكنولوجيا المعلومات من أجل تحسين العمليات التجارية، أمراً فائق الأهمية لخلق قيمة من البيانات ورقمنة البنية التحتية الخاصة بالمرافق والاتصالات بشكل فعال.

ملاحظات للمحررين

لمحة عن الورقة البحثية

تعد الورقة البحثية "المياه الرقمية: قادة القطاع يحددون مسيرة التحول نحو الرقمنة" الأولى من سلسلة المنشورات التي سيتم تطويرها في إطار برنامج المياه الرقمية الخاص بالجمعية الدولية للمياه. للاطلاع على المنشور، يرجى الضغط هنا: https://iwa-network.org/projects/digital-water-programme/

مراسم الإطلاق

سوف تُطلق هذه الورقة البحثية خلال المؤتمر السادس عشر الرائد في الأجهزة الطرفية حول تقنيات المياه ومياه الصرف الصحي الذي تنظمه الجمعية الدولية للمياه، يوم الثلاثاء الموافق في 11 يونيو 2019، من الساعة 10:45 حتى الساعة 11:45 بالتوقيت الصيفي البريطاني في قاعة بنتلاند، مركز إدنبرة الدولي للمؤتمرات، في اسكتلندا، بالمملكة المتحدة.

لمحة عن برنامج المياه الرقمية الخاص بالجمعية الدولية للمياه

يهدف برنامج المياه الرقمية الخاص بالجمعية الدولية للمياه إلى أن يصبح حافزاً للابتكار والمعارف وأفضل الممارسات ذات الصلة بالرقمنة في قطاع المياه، ويوّفر منصة لتبادل الخبرات وتعزيز الريادة في مسيرة الانتقال نحو اعتماد حلول المياه الرقمية، ودعم الدروس المستفادة من أجل توجيه التطور الطبيعي لـ"الأعمال المعتادة" نحو إنشاء مرافق المياه الرقمية. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: /http://iwa-network.org/projects/digital-water-programme

لمحة عن الجمعية الدولية للمياه

تعتبر الجمعية الدولية للمياه ("آي دبليو إيه") شبكة ومركزاً عالمياً للمعرفة مفتوحاً لجميع الأخصائيين في مجال المياه وأي فرد ملتزم بمستقبل المياه. وبفضل إرثها الذي يمتد على مدى أكثر من سبعين عاماً، تربط الجمعية الدولية للمياه بين الأخصائيين في مجال المياه حول العالم لتمكينهم من إيجاد حلول لتحديات المياه العالمية في إطار جدول أعمال الاستدامة واسع النطاق. وباعتبارها مؤسسة غير ربحية لديها عضوية في أكثر من 130 دولة، تربط الجمعية الدولية للمياه العلماء بالأخصائيين والمجتمعات بحيث تقدم أبحاثها الرائدة حلولاً مستدامة. بالإضافة إلى ذلك، تدعم الجمعية الابتكار التكنولوجي وتعزز أفضل الممارسات بموجب الأطر والمعايير الدولية. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.iwa-network.org.

لمحة عن "زايلم"

تعدّ "زايلم" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: XYL) مزوداً عالمياً رائداً لتكنولوجيا المياه وهي مُلتزمةٌ بتطوير حلولٍ تكنولوجيةٍ مُبتكرة للتحديات التي تواجه العالم في مجال المياه. تقوم منتجات الشركة وخدماتها بنقل، ومُعالجة، وتحليل، ومراقبة، وإعادة المياه إلى البيئة ضمن إعدادات الخدمات المخصّصة للمرافق العامة، والأبنية الصناعية، والسكنية، والتجارية. وبالإضافة إلى ذلك، توفر "زايلم" حافظة رائدة من التقنيات الذكية للقياس والشبكات وحلولاً متطورةً لتحليل البنية التحتية في مرافق المياه، والكهرباء، والغاز. يتمتع موظفو الشركة الذين يقارب عددهم الـ 17 ألف موظف بخبرات واسعة في مجموعة من المجالات مع تركيز قوي على إيجاد الحلول الشاملة والمستدامة. تتخذ الشركة من رايك بروك في نيويورك مقراً لها، وحققت عائدات بلغت 5.2 مليار دولار أمريكي في عام 2018. تُدير "زايلم" أعمالها في أكثر من 150 دولة حول العالم عبر مجموعة من العلامات التجارية الرائدة في السوق.

والجدير بالذكر أنّ الاسم "زايلم" مأخوذ من اللغة الإغريقية القديمة ويعني النسيج الذي ينقل المياه في النباتات، الأمر الذي يبرز الفعالية الهندسية لأعمالنا المرتكزة على المياه وذلك عبر ربطها بأفضل وسيلة نقل مياه – وهي تلك الموجودة في الطبيعة. للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارتنا على www.xylem.com.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي:  /https://www.businesswire.com/news/home/20190611005437/en

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts

للمزيد من المعلومات و/أو إجراء مقابلات، يرجى الاتصال بـ:

مارتا جيمينيز

هاتف: +31631934081

البريد الإلكتروني: marta.jimenez@iwahq.org

كاثرين كروس

هاتف: +66924534513

البريد الإلكتروني: katharine.cross@iwahq.org

راوول جلوتزباخ

هاتف: +31650637593

البريد الإلكتروني: raul.glotzbach@iwahq.org

جيني رايدر

هاتف: +19142467184

البريد الإلكتروني: jenny.rider@xyleminc.com

أوليفيا ديمبسي

هاتف: +35316789333

البريد الإلكتروني: olivia.dempsey@edelman.com





Permalink : https://www.aetoswire.com/ar/news/قادة-قطاع-المياه-يحددون-معالم-مسيرة-التحول-الرقمي-للمرافق/ar

اللغة

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/قادة-قطاع-المياه-يحددون-معالم-مسيرة-التحول-الرقمي-للمرافق/ar