مجلسا "الداخلية " يدعوان لتعزيز التعاون لمكافحة الجريمة

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة -الجمعة 8 أبريل 2016 [ ايتوس واير ]

دعا المشاركون في مجلسي وزارة الداخلية في مدينة العين وفي منطقة السمحة بأبو ظبي ، إلى ضرورة تكثيف واستمرار  توعية أفراد المجتمع  وتعزيز ثقافة التعاون الفعال بين أفراد المجتمع والجهاز الشرطي، وذلك تعزيزاً لمسيرة الأمن والاستقرار.

وفي مدينة العين حيث استضاف المتعرض سيف العفاري مجلس التوعية التي ينظمه مكتب ثقافة احترام القانون، بالتعاون مع إدارة الإعلام الأمني، بالإدارة العامة للإسناد الأمني في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أكد المشاركون على ضرورة توعية أفراد المجتمع بالتركيز على الجوانب الإيجابية في مواقع التواصل الاجتماعي، حتى يتسنى استخدامها بالطريق الأمثل دون انتهاك خصوصية الآخرين.

كما طالبوا في المجلس الذي جاء تحت عنوان " انتهاك الخصوصية عبر وسائل التواصل الاجتماعي"، ضرورة التوازن بين مراقبة استخدام الأبناء للتكنولوجيا الحديثة دون سياسة المنع أو إشعار الأبناء بالمراقبة، وبين منعهم من الاستخدام الخاطئ للإنترنت، وتوعيتهم الدائمة بأهمية وخطورة الاستخدام الخاطئ للإنترنت الذي قد يجعل منهم ضحايا لجرائم الكترونية مختلفة.

وأوضح العقيد الدكتور جاسم العنتلي، أستاذ القانون الجنائي في كلية الشرطة، أن التركيز على الجوانب الإيجابية في مواقع التواصل الاجتماعي والانترنت بشكل عام، يخدم مختلف فئات المجتمع العمرية والثقافية ويحقق لهم ما يصبون اليه من علم ومعرفة وتواصل مع الآخر، بينما يتسبب الاستخدام السلبي في جرائم الكترونية مختلفة، كالاحتيال والابتزاز عبر الانترنت مما يضر بالفرد ويسمح بانتهاك خصوصياته عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبا أولياء الأمور بضرورة مراقبة الأبناء خلال استخدامهم لمواقع التواصل الاجتماعي والانترنت حتى لا يكونون فريسة لضعاف النفوس ويستغلون صغر سنهم وبراءتهم.

واستعرض المشاركون سبل التصدي للجرائم الالكترونية، من خلال تكثيف توعية الجمهور في التعامل بحذر مع مواقع التواصل الاجتماعي، وعدم نشر بيانات أو صور شخصية عليها، معتبرين أن وعي المجتمع بمثابة خط الدفاع الأول في التصدي لمختلف الجرائم الالكترونية.

كما دعا المشاركون في مجلس وزارة الداخلية والذي استضافه، محمد عبد الله بالعاجر الرميثي، في منزله بمنطقة السمحة في أبوظبي ،ضمن مجالس التوعية التي ينظمها مكتب ثقافة احترام القانون بوزارة الداخلية ، وأداره الإعلامي علي الشامسي من شركة أبوظبي للإعلام.

وأوضح المشاركون في المجلس الذي أقيم تحت عنوان " دور تعاون الجمهور مع رجال الشرطة في تحقيق الأمن" بأن مساهمة أفراد المجتمع مع الشرطة في الحفاظ على الأمن والسلامة ومكافحة الجريمة أمراً مطلوباً، حيث يسهم في الحد من الجريمة، وتحقيق الأمن والأمان والاستقرار والارتقاء بالمستوى الأمني في الدولة.

وأشار المشاركون إلى أهمية دور الأسرة وأولياء الأمور في تعزيز ثقافة الأبناء التوعوية، بمخاطر الجرائم الالكترونية، وبث الشائعات، فضلاً عن تعزيز الحس الأمني لديهم، لتمكينهم من التصدي للجريمة بكافة اشكالها على نحو يسهم في تعزيز جهود الشرطة في منع وقوعها.

وأثنى المشاركون، على جهود الشرطة المجتمعية، حيث بات وجودها ودورها ضرورة ملحة في نشر وتعزيز ثقافة التوعية المجتمعية لأفراد المجتمع بمختلف جنسياتهم وثقافتهم المتعددة، وحل المشكلات قبل تطورها وانتقالها لأروقة الجهات المختصة، فضلا عن عملها الدؤوب في دراسة مختلف الظواهر والسلوكيات السلبية والعمل على حلها بما يحقق الأهداف المنشودة في حماية المجتمع ووقايته من مختلف أشكال الجريمة.

للمزيد من المعلومات عن:

وزارة الداخلية، الرجاء النقر هنا

شرطة أبوظبي، الرجاء النقر هنا

يمكنكم متابعتنا والاطلاع على آخر أخبارنا على مواقع التواصل الإجتماعي على: يوتيوب، فيسبوك، تويتر، انستقرام، جوجل بلس


Contacts

الأمانة العامة لمكتب سمو وزير داخلية دولة الإمارات العربية المتحدة، إدارة الشؤون الفنية والإعلام الأمني

القيادة العامة لشرطة أبوظبي - الإعلام الأمني

 

الصحافة العربية:

شرف الدين الطاهر  00971503196353

نبيـل عويـدات 00971509992139

مجدي الكساب 00971506625470

 

تنسيق التغطيات الصحفية:

سمير خميس 00971508242353





Permalink : https://www.aetoswire.com/ar/news/مجلسا-الداخلية-يدعوان-لتعزيز-التعاون-لمكافحة-الجريمة/ar

اللغة

الوسائط المتعددة

Photos

MoI Councils Call for Promoting Cooperation in Crime Fighting(Photo- ME NewsWire).

مجلسا "الداخلية " يدعوان لتعزيز التعاون لمكافحة الجريمة (الصورة: ميدل ايست نيوز واير).

الرابط الثابت : https://www.aetoswire.com/ar/news/مجلسا-الداخلية-يدعوان-لتعزيز-التعاون-لمكافحة-الجريمة/ar